لماذا تشيخ النساء أسرع من الرجال؟.. إليكِ الإجابة!

10:13 2019-06-24

هواكم: اكتشف علماء من جامعة فيينا مؤخرًا ما تعرفه معظم النساء الأكبر سنًا وهو أن وجوههن تتجعد وتترهل عند بلوغ سن الـ 50.

واستخدم العلماء أنظمة الحاسب لقياس وفحص التعبيرات في حوالي 600 جزء مختلف من الوجه لدى كل من الرجال والنساء الذين تتراوح أعمارهم بين 26 و90 سنة، ووجدوا تشابهًا في نسب التغييرات بين عمر الـ 40 والـ 50.

كما درس الباحثون حوالي 600 نقطة في وجوه المتطوعين باستخدام الحاسب الآلي لدراسة أعراض التقدم بالعمر لدى المرأة والرجل، وشملت العينة فئات عمرية مختلفة تتراوح بين الـ 20 والـ 90.

وتوصل الباحثون إلى أن وجوه النساء تهرم أسرع من الرجال في العمر نفسه في حال وصولهن لسن اليأس.

وعندما تصل النساء إلى سن اليأس، فإن نقص إنتاج الاستروجين لديهن يقابله نقص إنتاج الكولاجين؛ ما يؤثر على مرونة الجلد، كما تعاني النساء من عظام وجنتين أقل بروزًا وكذلك انكماش بروز الذقن.

أما بعد سن الخمسين وهو متوسط بداية سن اليأس، فتتعرض النساء لتغييرات ملحوظة مثل ظهور العينين بشكل أصغر، وتمدد أنوفهن وآذانهن، وظهور وجوههن بشكل مسطح نتيجة خسارة الدهون وترقق البشرة، وتصل هذه العملية إلى ذروتها في سن الـ 60 وتستقر بعد ذلك.

ويرجح الباحثون أن هذه السرعة لها علاقة بنقص هرمون الاستروجين الجنسي التابع لسن اليأس، والذي يكون له أعراض على بروتين الكولاجين المسؤول عن مرونة الجلد، كما يتسبب هذا النقص في إعادة امتصاص العظام؛ ما ينتج عنه عظام وجه أقل بروزًا وذقن مُنكمش.

وفي إطار الدراسة، قام باحثون من جامعة فيينا وجامعات أخرى، بتحليل وجوه 88 رجلاً وامرأة، ودرسوا 585 نقطة قياس في الوجوه، وقاموا بمقارنة الاختلافات فيها بين البالغين من مختلف الأعمار.

وقال الباحثون إن سمات التقدم في العمر متشابهة بين الجنسين كالوجه المسطح، والبشرة المترهلة، والخطوط الغائرة بجانب الأنف وزاويتي الفم، وصغر المساحات المرئية من العين، وكذلك الشفتان الرفيعتان والأنف الكبير والأذنان الكبيرتان.

وحتى قبل بلوغ الخمسين، وجد الباحثون أن وجوه النساء تشيخ مرتين أسرع من وجوه الرجال، وأن النساء اللواتي يبلغن ما بين الـ 50 والـ 60 بمعدل ثلاثة أضعاف الرجال.

وقالت سونيا ويندهيجر، التي أشرفت على هذه الدراسة: "الرجال والنساء يشيخون بشكل متشابه حتى سن الخمسين، ولكن النساء عند سن الخمسين تتقدم لديهن تلك العملية بسرعة بعكس الرجال عند بلوغ العمر نفسه".

وأضاف الباحثون: "أفضل طريقة للاستدلال على السن هي عدد السنوات التي تبلغينها بعد سن اليأس، حيث إن بداية سن اليأس تختلف من امرأة لأخرى، وهي في المتوسط تبدأ عند سن الخمسين مع العلم أن بعض النساء يصلن لسن اليأس في سن الأربعين، والبعض الآخر عند وصولهن سن الستين، ويمكن القول إن سن اليأس هي ما يحدد شكل الوجه وليس السن الفعلية".

ويتم فقدان 30% من الكولاجين الموجود بالبشرة خلال الخمس سنوات الأولى من سن اليأس.

المصدر: فوشيا

التعليقات

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا نتحمل مسؤولية الأراء الورادة بهذه التعليقات

لا يوجد تعليقات في الوقت الحالي!

أضف تعليقك

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا نتحمل مسؤولية الأراء الورادة بهذه التعليقات