في ظل موجة الحر التي تجتاح أوروبا.. ألمانيات يطالبنّ بـ"التعري" في الأماكن العامة

13:25 2019-06-30

هواكم: أثارت مجموعة من السيدات في مدينة ميونخ الألمانية جدلًا بإطلاق حملة نسوية للمطالبة بالسماح لهنّ بالتعري على شواطئ المدينة أسوة بالرجال.

وبدأت القضية حين طُلب من مجموعة من النساء "التستر" وتغطية صدورهنّ خلال استلقائهن على شواطئ العراة في المدينة التي تقع جنوب ألمانيا وهو ما دفعهنّ لأطلاق حملة نسوية.

وتتضمن الحملة نشر السيدات صورًا عارية لهنّ للتعبير عن رفضهنّ لهذا القرار، والمطالبة بالسماح لهنّ بالتعري في الأماكن العامة أسوة بالرجال.

وانتقل الجدل إلى مجلس مدينة ميونيخ التي تنص مراسيمها على وجوب ارتداء النساء لملابس السباحة خارج المناطق الطبيعية المحددة (للعراة) في العاصمة البافارية.

وتلقى مجلس المدينة طلبًا بالسماح للنساء بالخروج عاريات الصدر في الأماكن العامة، أسوةً بالرجال، ليوافق بالإجماع على هذا الطلب الذي يفرض على المرأة أن تغطي أعضاءها التناسلية، فيما يبقى متاحًا لها خيار الظهور عارية الصدر.

يأتي ذلك الجدل في الوقت الذي تجتاح الكثير من المدن الأوروبية موجات حرّ شديد، دفعت بالكثير من النساء والرجال والأطفال التوجه إلى البحيرات والحدائق العامة وأحواض السباحة للهروب من وطأة الحر، وذلك بالنظر إلى أن غالبية المنازل في أوروبا لا تحتوي على مكيفات هواء.

​وتجاوزت الحرارة في فرنسا عتبة الـ 45 درجة مئوية في اليوم الخامس لموجة الحر الاستثنائية في أوروبا والتي خلفت عدة وفيات، في حين لا يزال إقليم كاتالونيا الإسباني يكافح حريقًا أتى على آلاف الهكتارات.

التعليقات

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا نتحمل مسؤولية الأراء الورادة بهذه التعليقات

لا يوجد تعليقات في الوقت الحالي!

أضف تعليقك

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا نتحمل مسؤولية الأراء الورادة بهذه التعليقات