مليونا حاج يقفون بعرفات.. والكعبة تستبدل كسوتها

10:39 2019-08-10

هواكم - السعودية: بدأ نحو مليوني حاج، فجر اليوم السبت (9 ذي الحجة)، أداء ركن الحج الأعظم؛ بالوقوف في صعيد عرفات، وذلك بعد قضائهم يوم التروية في مشعر منى بمكة المكرمة.

ويحرص الحجاج على القدوم إلى مسجد "نمرة"، حيث بني الموضع الذي خطب فيه الرسول عليه الصلاة والسلام في حجة الوداع.

ويقع المسجد غربي مشعر عرفات، وشهد عدة توسعات على مر تاريخه، حتى أصبح أول المسجد خارج عرفات، وآخره داخل الصعيد.

وتستمع أفواج الحجيج إلى خطبة عرفات، ثم يصلون الظهر والعصر بأذان وإقامتين جمعاً وقصراً، ليشرعوا بعدها في الدعاء والتضرع حتى غروب الشمس.

ومع مغيب شمس اليوم ينفر الحجيج إلى مزدلفة، ثم يعودون إلى منى صبيحة اليوم العاشر لرمي جمرة العقبة والنحر، ثم الحلق أو التقصير وأداء طواف الإفاضة.

تبديل كسوة الكعبة

وفي الوقت الذي ذهب فيه الحجيج إلى عرفات بدأت مراسم تغيير كسوة الكعبة المشرفة، حسب المعتاد في يوم عرفة من كل عام.

وتجري مراسم استبدال الكسوة القديمة بأخرى جديدة صنعت من الحرير الخالص والذهب في مجمع الملك عبد العزيز لكسوة الكعبة في مكة.

وتصنع الكسوة باستخدام 675 كیلوغراماً من الحریر الخام الأسود للجزء الخارجي والأخضر للبطانة الداخلیة.

إضافة إلى 100 كیلوغرام من خیوط الفضة المطلیة بماء الذھب، و120 كیلوغراماً من خیوط الفضة الخالصة، لكتابة الآیات القرآنیة المنقوشة علیھا.

وبحسب الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، فإن تكلفة الكسوة الإجمالية تصل إلى 24 ملیون ریال سعودي (4.6 ملايين دولار).

 

التعليقات

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا نتحمل مسؤولية الأراء الورادة بهذه التعليقات

لا يوجد تعليقات في الوقت الحالي!

أضف تعليقك

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا نتحمل مسؤولية الأراء الورادة بهذه التعليقات