أهمية يوم الجمعة

08:34 2019-08-16

إن يوم الجمعة يومٌ اختصّه الله -عز وجل- لهذه الأمة، وجعل له فضلاً عظيماً، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (خيرُ يومٍ طلعت فيهِ الشَّمسُ يومُ الجمعةِ)، ويقول صلى الله عليه وسلم: (الصَّلَاةُ الخَمْسُ، وَالْجُمْعَةُ إلى الجُمْعَةِ، كَفَّارَةٌ لِما بيْنَهُنَّ، ما لَمْ تُغْشَ الكَبَائِرُ)، وفي يوم الجمعة ساعة يُستجاب فيها الدعاء، فينبغي على المؤمن أن يتحرّى هذه الساعة ويُكثر من الدعاء لله عز وجل، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (التَمِسوا السَّاعةَ الَّتي تُرجَى في يومِ الجمُعةِ بعدَ العصرِ إلى غَيبوبةِ الشَّمسِ).

وقد تفضّل الله -تعالى- على عباده المسلمين بأن أكرمهم بيوم الجمعة، فهو خير الأيام وأفضلها، وفي هذا اليوم الفضيل يجتمع من المسلمين الكبير والصغير، والغني والفقير، والقوي والضعيف، وفي اجتماعهم قوة ورهبة لأعدائهم، ومن أفضل العبادات التي تُقام في هذا اليوم المبارك ألا وهي صلاة الجمعة، وهي من آكد الفروض في الإسلام، ويُستحب للمؤمن أن يغتسل، ويُبكّر للصلاة، ويستمع ويُنصت لخطبة الجمعة جيّدا، ويتحرّى ساعة الاستجابة فيكثر من الدعاء في هذا اليوم، ويقرأ سورة الكهف، فهي نور له.

كلمات دلالية

التعليقات

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا نتحمل مسؤولية الأراء الورادة بهذه التعليقات

لا يوجد تعليقات في الوقت الحالي!

أضف تعليقك

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا نتحمل مسؤولية الأراء الورادة بهذه التعليقات