المعارضة بالفن... عازف تركي يعترض على سياسة الحكومة التركية "بحفل موسيقي"

تابعنا على:   08:57 2019-08-21

هواكم - تركيا: قرر الملحن وعازف البيانو التركي "فاضل ساي" أن يعبر عن استيائه من سياسة الحكومة التركية بطريقة مختلفة لفت فيها أنظار المئات.

وأقام الموسيقار فاضل حفلًا موسيقيًا على مسرح في منطقة مزروعة بمقاطعة تشاناكالي شمال غرب تركيا وعزف على البيانو احتجاجًا على إزالة الغابات بغية بناء منجم لتعدين الذهب بالسيانيد شمال غربي تركيا.

وحضر الحفل آلاف الأشخاص، بمن فيهم عمدة تشاناكالي أولغور غوخان وممثلون من مختلف المنظمات غير الحكومية لجذب انتباه العالم إلى الأضرار التي لحقت بالبيئة.

وخلال الحفل ، عزف "ساي" معزوفته الجديدة والتي تحمل اسم "Kaz Mountains Anthem" وهي مُخصصة للمنطقة التي أزيلت منها الغابات.

وقد واجهت شركة التعدين الكندية "ألاموس غولد إنك"، التي اشترت الموقع قرب بلدة كيرازلي في مقاطعة شنق قلعة ، مقاومة قوية من الناشطين على مدار الأسبوعين الماضيين.

وأطلق دعاة حماية البيئة حملة لوقف بناء المنجم بسبب مزاعم تفيد بأن بناءه يتطلب قطع عشرات الآلاف من الأشجار.

لكن السلطات نفت تلك المزاعم وقالت إن حوالى 13 ألف شجرة فقط قطعت وسيعاد زرعها لاحقًا.

ويجادل البيئيون بأن النشاطات المتعلقة بالتعدين في المنطقة قد تلحق أضرارًا كبيرة بالبيئة.

وبعد انتهاء الحفلة، سار المعارضون إلى موقع التعدين احتجاجًا على إنشائه.

يذكر أن الموسيقار بدأ التأليف بسن مبكر حيث ألف أول مؤلفاته الموسيقية وهو في 14 من عمره أي عام 1984، عندما كان طالبًا في معهد في أنقرة، ودرس على العديد من الآلات الموسيقية كالبيانو، والكمان والغيتار.

التعليقات

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا نتحمل مسؤولية الأراء الورادة بهذه التعليقات

لا يوجد تعليقات في الوقت الحالي!

أضف تعليقك

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا نتحمل مسؤولية الأراء الورادة بهذه التعليقات