غوغل تدفع غرامة 200 مليون دولار بسبب انتهاكها الخصوصية

تابعنا على:   09:21 2019-09-01

هواكم: وافقت شركة غوغل على دفع غرامة قدرها حوالي 200 مليون دولار بسبب انتهاكات الخصوصية على موقع اليوتيوب.

ووفقا لصحيفة "وول ستريت جورنال" اتهمت السلطات الأمريكية شركة غوغل  بنشر بيانات المستخدمين الذين تقل أعمارهم عن 13 عامًا دون موافقة ذويهم.

ومن جانبها قالت نائبة مدير مركز الديمقراطية الرقمية، كاترينا كوب، التي أرسلت الشكوى: "تغريم غوغل بهذا المبلغ الصغير هو مكافأة في الواقع للشركة بعد قيامها بمشاركة وجمع بيانات ضخمة وغير قانونية، دون القلق بشأن سلامة الأطفال".

وبحسب الصحيفة حققت شركة "ألفابت"، وهي الشركة الأم لمجموعة غوغل، 63 مليار دولار على مدار السنوات الثلاث الماضية.

 ووفقا للمحللين، يحقق موقع اليوتيوب، إيرادات سنوية تصل إلى عشرات المليارات من الدولارات.

وفي فبراير/ شباط، دفعت غوغل غرامة قدرها 500 ألف روبل لعدم الامتثال للقانون الجديد في روسيا، والذي يلزم تصفية نتائج البحث من المواقع الموجودة في سجل المعلومات المحظورة في روسيا.

التعليقات

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا نتحمل مسؤولية الأراء الورادة بهذه التعليقات

لا يوجد تعليقات في الوقت الحالي!

أضف تعليقك

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا نتحمل مسؤولية الأراء الورادة بهذه التعليقات