دراسة صادمة: الرومانسية سبب التعاسة الزوجية

تابعنا على:   08:52 2019-09-05

هواكم: يشير الاعتقاد الشائع إلى أن الزواج يقتل الرومانسية في كثير من الأحيان، ولكن الآن كشفت دراسة جديدة صادمة أن الرومانسية قد تكون السبب الرئيسي للتعاسة الزوجية.

كشفت الدراسة البريطانية الحديثة، أن الرومانسية المفرطة قد تؤدي إلى نشوء مشكلات زوجية، لما قد تؤدي إليه من ملل وحياة روتينية تخلو من الحماسة.

ووفقًا لصحيفة "تايمز أوف إنديا" الهندية، يخجل العديد من الأزواج من التحدث عن مشكلة الرومانسية المفرطة، ويستمرون في علاقاتهم مع الشريك رغم تعاستهم.

وفي الدراسة وجد الباحثون أن العديد من الزيجات التعيسة تستمر بسبب عامل الحب، ولكن الحقيقة أن حب الشريك لا يعني بالضرورة الشعور بالسعادة، إذ تلعب الرومانسية دورًا مهمًا في التعاسة الزوجية.

وشرح الباحثون أن أحد الأطراف قد يكون تعيسًا في العلاقة، ويستمر رغم ذلك بسبب الشعور بالذنب من رومانسية الطرف الآخر، حيث يضطر الشريك التعيس لكتمان مشاعره والتظاهر بأن كل شيء على ما يرام حتى لا يجرح مشاعر الطرف الآخر الغافل.

ووجد الباحثون أن هذا الأمر يترك الشريك التعيس عالقًا في مشاعره السلبية التي تزيد من تعاسته وشعوره بعدم القدرة على الانفصال.

وقالت مؤلفة الدراسة الدكتورة سامانثا جويل: "يشعر الكثيرون بعدم الرضا عن العلاقة، وعلى الرغم من ذلك فإنهم يستمرون في علاقتهم الزوجية إرضاء للطرف الآخر".

التعليقات

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا نتحمل مسؤولية الأراء الورادة بهذه التعليقات

لا يوجد تعليقات في الوقت الحالي!

أضف تعليقك

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا نتحمل مسؤولية الأراء الورادة بهذه التعليقات