لجأت لإخصائي بالإبر الصينية... فثقب رئتها في خطأ طبي كاد يكلفها حياتها

تابعنا على:   08:28 2019-09-11

هواكم: تسبب أخصائي يعالج بالوخز بالإبر بثقب رئة إحدى مريضاته التي كانت تعاني من ألم في الذراع والمعصم.

وبحسب صحيفة "إندبندنت" البريطانية، قام الأخصائي النيوزيلندي بوخز إبره الصينية في جسد إمرأة قدمت الى عيادته ليعالجها من آلام في ذراعها ومعصمها لكنه تسبب بإحداث ثقب عميق في رئتها.

ثم قام الأخصائي بصرف المرأة الى منزلها دون أن يدرك الخطأ الطبي الذي قام به، وبعد ساعات لاحظ زوج السيدة التي لم يكشف عن اسمها بأنها غير قادرة على التنفس ليسارع بها الى المستشفى.

وجاء تشخيص الأطباء مفاجئًا حين قالوا بأن الثقب الذي تسبت به إبرة الأخصائي فاقم حالتها الصحية وبأنها أصيبت بـ"التهاب رئوي قمي" وهو عبارة عن عدوى في الحويصلات الهوائية في الرئتين ينتج عن البكتيريا والفيروسات ونادرًا الفطريات، تحدث معظم حالات الالتهاب الرئوي عن طريق البكتيريا، والنوع المسبب الأكثر شيوعًا هو البكتيريا العقدية الرئوية Streptococcus pneumonia.

وأشارت الصحيفة الى أن الحادثة وقعت في مارس 2018 عندما أصدر مفوّض الصحة والإعاقة النيوزيلندي "أنتوني هيل" تقريرًا خلص إلى أن اخصائي الوخز بالإبر انتهك قانون حقوق مستهلكي الصحية في البلاد وستم محاكمته.

وانتقدها السيد "هيل" تعمّد الإخصائي إخفاء إصابته رئة المريضة وبأن هناك خطرًا يهدد حياتها.

التعليقات

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا نتحمل مسؤولية الأراء الورادة بهذه التعليقات

لا يوجد تعليقات في الوقت الحالي!

أضف تعليقك

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا نتحمل مسؤولية الأراء الورادة بهذه التعليقات