لمنع قطعها.. سيدة بريطانية تتزوج "شجرة بلوط" وتغير كنيتها

تابعنا على:   18:02 2019-09-13

هوكم: قررت امرأة بريطانية أن تمنع قطع شجرة بلوط موجودة في إحدى ضواحي مدينة ليفربول بطريقة "غريبة"، وهي بالزواج منها.

وقد عقدت "كيت كننجهام"، البالغة من العمر 34 عامًا قرانها على شجرة البلوط الموجودة في حديقة "ريمروز فالي" في ضواحي ليفربول بمقاطعو مرزيسايد البريطانية بهدف لفت انتباه وسائل الإعلام المحلية الى المناهضة لبناء طريق جديد يمر من الحديقة ويستهدف قطع تلك الشجرة.

وبعد عقد القران، قررت "كيت" أيضًا تغيير اسم عائلتها رسميًا إلى اسم فصيلة الأشجار، وهو "كيت إلدر" أي الشجرة النغت (النغت أو جار الماء (بالإنجليزية: Alder) جنس شجري يتبع الفصيلة القضبانية في رتبة البلوطيات من ثنائيات الفلقة من النباتات المزهرة، ويتبع هذا الجنس حوالي 30 نوعًا من الأشجار والشجيرات.

وقالت "كيت" إن صديقها أيدها وساعدها على تنظيم حفل الزفاف، في حين استنكر ابنها الأكبر قرار والدته، لكنه قرر حضور الزفاف.

وأضافت "كيت" أن والدتها توفيت بسبب مرض الربو، وهي تعاني من توسع القصبات؛ لذا فإن "خطط بناء طريق جديد عبر الحديقة سيؤدي إلى تلوث المكان ويشكل تهديدًا على صحتنا. في منطقتنا الوضع البيئي مؤسف للغاية؛ لذلك نحن بحاجة ماسة إلى حل من شأنه أن يحسن الوضع".

التعليقات

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا نتحمل مسؤولية الأراء الورادة بهذه التعليقات

لا يوجد تعليقات في الوقت الحالي!

أضف تعليقك

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا نتحمل مسؤولية الأراء الورادة بهذه التعليقات