على غرار باريس.. روما تغرق في النفايات ونقابة الأطباء تعلن حالة الطوارئ

تابعنا على:   08:56 2019-10-04

هواكم - حذرت نقابة أطباء مدينة روما الإيطالية من تبعات أزمة النفايات المُزمنة التي تضرب العاصمة الإيطالية، وتشكل خطرًا على الصحة.

وطالبت النقابة في بيان رسمي السلطات المعنية في المدنية بالتدخل لحل هذه الأزمة خاصة بعد أن تواجد الجرذان بلغ مستوى قياسي خلال الصيف بالقرب من المدارس والجامعات والمستشفيات والأماكن العامة.

وقالت نقابة الأطباء في روما: "لا بد من التوصل إلى حل بسرعة وإلا سنواجه حالة طارئة على الصعيد الصحي".

وفي وقت بدأت الحاويات تفيض بالنفايات في روما، قدم مجلس إدارة الشركة البلدية المكلفة بجمع النفايات، التي هزتها فضائح فساد عدة خلال السنوات الأخيرة، استقالته الاثنين، إثر خلاف مع المجلس البلدي، وذلك بعد 3 أشهر لا غير على إنشائه.

وتتكدس القمامة بانتظام في شوارع العاصمة الإيطالية التي تغرق في أكوام النفايات مجددًا، ولا تزال خدمة المواصلات العامة سيئة والحفر منتشرة على الطرقات.

في حين كشفت الجمعية الوطنية لمسؤولي الوحدات السكنية بأنها تلقت نحو 12000 طلبًا لإبادة القوارض في الفترة ما بين شهري مايو وسبتمبر، أي ثلاثة أضعاف ما كانت عليه عادة خلال فترة الصيف.

فيما أصدر "أنطونيو ماجي"، وهو كبير الأطباء في روما، "حالة تأهب للنظافة" في يوليو مشيرًا الى إن هناك خطرًا من انتشار المرض عبر براز الحشرات والحيوانات الموجودة بالقرب من النفايات.

التعليقات

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا نتحمل مسؤولية الأراء الورادة بهذه التعليقات

لا يوجد تعليقات في الوقت الحالي!

أضف تعليقك

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا نتحمل مسؤولية الأراء الورادة بهذه التعليقات