تايلاند تصدر قراراً صادماً بشأن خليج مايا الشهير

03:58 2019-05-14

وجّهت السلطات التايلاندية، صدمة جديدة لبعض السائحين، بعدما أعلنت إغلاق خليج مايا الذي اشتهر بعرضه في فيلم ليوناردو دي كابريو "The Beach"، لمدة عامين آخرين، حيث تم إغلاقه لأول مرة في العام 2018 وسيظل مغلقاً للسياح حتى العام 2021.

ووفقاً لموقع جريدة "الصن"، فإن ثون ثامرونغناساوات، مستشار إدارة الحدائق الوطنية، وأستاذ في علم البيئة البحرية بجامعة "كاسيتسارت" في بانكوك، أكد أن حظر استقبال السياح في خليج مايا سيمتدّ حتى منتصف العام 2021، وبخاصة أن السلطات تريد أن تعطي الجزيرة المزيد من الوقت للانتعاش، مؤكداً أنه بعد إعادة فتحه، سيتم اتخاذ تدابير مثل الحدّ من عدد الزوار اليومي وحظر القوارب من الوقوف داخل مياه الخليج.

وكانت السلطات التايلاندية أعلنت في حزيران الماضي إغلاق الخليج بسبب مخاوف من أن الخليج الذي يشتهر بالرمال البيضاء كان يعاني من ضغوط الآلاف الذين يصلون بالقوارب، ورغم إعلانها في البداية إغلاقه لمدة 4 أشهر، لكن إعادة فتحه تأجلت كثيراً لتصل فترة إغلاقه إلى 3 سنوات.

وتعرّض الخليج لزحف كبير من السائحين لقضاء أوقات ممتعة قبل إغلاقه، حيث زاره ما يصل إلى 5000 سائح يومياً، ما تسبب في اقتلاع الأشجار والنباتات الأصغر حجماً، وتآكل التربة وتضرر شديد في الشعاب المرجانية في الخليج.

فيما أكد واتانا رنجساموت، رئيس رابطة السياحة في مقاطعة كرابي التي تمثل 200 من الشركات العاملة في قطاع السياحة والفنادق، أن خليج مايا هو جزء رئيسي من الخدمات السياحية التي تقدمها تايلاند، واصفاً تمديد الغلق لمدة عامين بأنه "غير عادل"، كما طلب إجراء جلسات استماع للوصول إلى القرار الأفضل، حتى يتمكن السكان المحليون من كسب لقمة العيش، خاصة أن إغلاق خليج مايا أضرّ بالسياحة التايلاندية وتسبّب في انخفاض نسبة الزوار الصينيين الذين يشكّلون ربع عدد السياح في تايلاند بنسبة 50 %.

المصدر: "الصن"

التعليقات

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا نتحمل مسؤولية الأراء الورادة بهذه التعليقات

لا يوجد تعليقات في الوقت الحالي!

أضف تعليقك

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا نتحمل مسؤولية الأراء الورادة بهذه التعليقات