"عنوان في ثلاث كلمات"... تطبيق جديد للعثور على أي مكان بالعالم

تفتقد الخرائط للدقة في تحديد الأماكن والعناوين والتطبيق الجديد يجعل الأمر سهلا بثلاث كلمات فقط (رويترز)

تفتقد الخرائط للدقة في تحديد الأماكن والعناوين والتطبيق الجديد يجعل الأمر سهلا بثلاث كلمات فقط (رويترز)

12:02 2019-05-23

من أكثر المشكلات التي يعاني منها أغلب الأشخاص هي تحديد العناوين بشكل صحيح، إذ يعتمد الكثيرون على الوصف الشفوي أو إرسال الموقع عبر الخرائط، لكنها مع الأسف غير دقيقة بشكل كبير، وتسبب أخطاء كثيرة بسبب عدم إمكانية تحديد المكان بدقة.

لا يحتاج التطبيق إلى إنترنت عكس بقية الخدمات

الأمر لا يقتصر على الأفراد فقط، إنما يصل إلى الشركات أيضاً، مثل شركات الشحن، التي تعاني كثيراً في تحديد عناوين العملاء لتوصيل الشحنات لهم، وأيضاً العديد من المطاعم حول العالم تواجه المشكلة نفسها، لكن تطبيق what3words⁩ يسهم بشكل كبير في حل هذه المشكلة.

تقوم فكرة التطبيق على أنه "قسَّم العالم إلى مربعات بسيطة، وهذه المربعات في المدن والمناطق النائية، وحتى الغابات والمحيطات، ويصل عدد المربعات إلى أكثر من 57 تريليون مربع تقريباً، وجميع هذه المربعات لها ثلاث كلمات فريدة من نوعها، حتى يسهل لأي شخص تذكرها".

الكلمات الثلاث، التي يكون من السهل الوصول إلى أي مكان في العالم عبرها، تكون مثل (نعتمد. نومها. دروس)، فهذه الكلمات تخص هضبة جميلة في إنجلترا، والكلمات (أطلقوا. مناديل. أكسب) هي لمكان جميل في هاواي، لذا سيكون من السهل مستقبلاً تحديد أي مكان في العالم من خلال كلمات ثلاث فقط، تستطيع تحديد مكان بيتك أو مكان عملك أو مكان جميل زرته بها فقط.

وقدم التطبيق مثالاً، إذ إنه في حال طلبك "أوردر" من أي مطعم أو شركة، ما عليك وقتها إلا تقديم الكلمات الثلاث التي تشير إلى منزلك، ويقوم رجل التوصيل بتسجيلها داخل البرنامج، وبذلك سيسهل عليهم الوصول إلى مكانك بشكل دقيق جداً.

يستطيع المستخدم إرسال الثلاث كلمات برسالة نصية أو عبر الإيميل أو نطقها في مكالمة هاتفية

التطبيق يدعم أكثر من 36 لغة من ضمنها اللغة العربية، ويعمل من دون الحاجة إلى إنترنت عكس بقية الخدمات، وتستطيع إرسال الثلاث كلمات برسالة نصية أو عبر الإيميل أو حتى تنطقها في مكالمة هاتفية، ليتمكن أي شخص من الوصول إليك وتحديد مكانك.

وعلى مستوى الشركات والمؤسسات، فالتطبيق يسهم في تحديد مواقعها للعملاء، وتسهيل وصول شركات الشحن أيضاً، والأهم سيكون بإمكان مقدمي خدمات الطوارئ الوصول إلى أي شخص يحتاج إلى مساعدة في البر أو حتى البحر بشكل سريع وأسهل.

المصدر: اندبندنت عربية

التعليقات

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا نتحمل مسؤولية الأراء الورادة بهذه التعليقات

لا يوجد تعليقات في الوقت الحالي!

أضف تعليقك

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا نتحمل مسؤولية الأراء الورادة بهذه التعليقات