درجة الحرارة 45 .. ماذا يفعل الصائمون في مصر؟

11:30 2019-05-24

بلغت درجات الحرارة في مصر الخميس 45 درجة وفي بعض المحافظات كالوادي الجديد بلغت 46 درجة مئوية، وذلك بسبب موجة حارة قادمة من الجزيرة العربية ومنخفض جوي من السودان.

وأعلنت إدارة مستشفيات الحميات بوزارة الصحة حالة الطوارئ بمختلف المستشفيات تحسبا لوجود حالات مصابة بالإجهاد الحراري.

وحول كيفية الوقاية من الإصابة بالإجهاد الحراري خاصة في فترات الصيام، يقول الدكتور محمد مخلوف استشاري الأمراض الباطنية لـ "العربية.نت" إنه يلزم عدم التعرض لأشعة الشمس المباشرة لمدة طويلة، والحرص على التواجد في أماكن ذات تهوية سليمة، لمنع فقدان كميات كبيرة من الماء والسوائل بالجسم، مضيفا أنه يجب كذلك على الصائمين الإكثار من شرب السوائل والمياه خلال الفترة ما بين الإفطار والسحور.

ويضيف أنه يلزم من يعانون من الأمراض المزمنة مثل السكرى، وارتفاع أو انخفاض ضغط الدم، البعد تماماً عن التعرض لأشعة الشمس، حيث إنهم أكثر عرضة للإصابة بالإجهاد الحراري من الأصحاء، مشيرا إلى أنه عند ارتفاع درجة حرارة الجسم عن المعدل الطبيعي ما بين 37 إلى 38 درجة مئوية، تقل حركة العضلات مما يتسبب في الإعياء الحرارى، وتظهر أعراض ذلك في صورة انخفاض معدل التعرق، وارتفاع عدد ضربات القلب، وفى هذه الحالة يجب التوجه مباشرة إلى أقرب مركز طبي للحصول على الإسعافات اللازمة.

وأوضح أنه فور اقتراب درجة حرارة الجسم من 40 يؤدي ذلك إلى انخفاض ضغط الدم وتزايد الجفاف وارتفاع ضربات القلب مما يتسبب في اختلال التوازن، مؤكدا أنه في هذه الحالة يجب نقل المصاب إلى أقرب مستشفى، وأثناء النقل يجب خفض درجة حرارته بكمادات من الثلج.

وينصح استشاري الباطنة الصائمين بالإكثار من الفاكهة التي تحتوي على نسب كبيرة من المياه، وتساعد على ترطيب الجسم مثل البطيخ، والبعد عن الأطعمة التي تحتوي على أملاح عالية مثل المخللات والمكسرات، مع استبدالها بالخضراوات والفواكه.

المصدر: العربية

التعليقات

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا نتحمل مسؤولية الأراء الورادة بهذه التعليقات

لا يوجد تعليقات في الوقت الحالي!

أضف تعليقك

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا نتحمل مسؤولية الأراء الورادة بهذه التعليقات