هواوي قد تطلق نظام تشغيلها الخاص الخريف المقبل... ماذا عن التحديات!

11:43 2019-05-24

صرّح رئيس قسم المستهلكين في شركة #هواوي ريتشارد يو بأن نظام التشغيل الخاص بالشركة قد يصبح متاحاً للهواتف الذكية وأجهزة الكمبيوتر المحمولة وجاهزاً للاستخدام في الصين بحلول خريف هذا العام.

وفي حديث لموقع "cnbc" أكد يو أن ذلك لن يحدث إلا إذا توقفت الشركة تمامًا عن استخدام برامج غوغل ومايكروسوفت. وقال:" لا نريد أن نفعل هذا ولكننا سنضطر للقيام بذلك بسبب الحكومة الأميركية. أعتقد أن هذه الإجراءات التي تقوم بها الولايات المتحدة، ليست مجرد أخبار سيئة بالنسبة لنا فحسب، بل هي سيئة أيضًا على الشركات الأميركية لأننا ندعم الأعمال التجارية في الولايات المتحدة، لذلك سنضطر للقيام بذلك بمفردنا". مضيفاً:" لا نريد القيام بذلك ولكن ليس لدينا حل آخر ولا خيار آخر".

وتابع يو:" لا نزال حتى اللحظة ملتزمين بنظامي التشغيل أندرويد وويندوز، لكن إذا لم نتمكن من استخدام ذلك، فسنلجأ الى الخطة "ب" لاستخدام نظام التشغيل الخاص بنا".

وكانت شركة هواوي قد أعلنت في السابق أن لديها نظام تشغيل خاص بها قد تلجأ لاستخدامه في حال حظرت بشكل دائم من برامج غوغل ومايكروسوفت.

وقال أحد كبار المسؤولين التنفيذيين في الشركة لـ CNBC إن نظام التشغيل يمكن أن يكون جاهزًا بحلول الربع الأخير من هذا العام، مع توافر نسخة للأسواق خارج الصين في الربع الأول أو الثاني من العام 2020.

وقد يُلحق عدم استخدام هواوي لنظام أندرويد ضرراً على الشركة لأن هواتفها القادمة لن تحتوي على متجر "غوغل بلاي" حيث يمكن للمستهلكين تنزيل التطبيقات، وبدلاً من ذلك، سيحتاج المستخدمون إلى إيجاد طرق أخرى لتثبيت تطبيقاتهم المفضلة.

ومع ذلك، قال يو إن متجر التطبيقات الخاص بشركة هواوي، والمعروف باسم "App Gallery" سيكون متاحًا على نظام التشغيل القادم، كما انه مثبت حالياً على أجهزة هواوي الموجودة في الأسواق، الا ان "بلاي ستور" هو المتجر الذين اعتاد المستهلكون استخدامه.

ماذا عن التحديات

هناك العديد من التحديات التي قد تواجه نظام التشغيل الخاص بشركة هواوي.

أولاً، ستحتاج هواوي إلى جعل نظامها الخاص يتمتع بتجربة مستخدم متطابقة مع تلك التي اعتادها المستخدمون في نظام غوغل

ثانياً، جعل التطبيقات آمنة هو المفتاح الرئيسي، فضمان أمان التطبيقات أمر بالغ الأهمية، وهو ما يتطلب مسح التطبيقات وإصدار الشهادات لها من أجل المتجر، وهي مهمة شاقة وقد تكون صعبة وتحتاج إلى موارد كثيفة.

ثالثاً، تواجه هواوي أيضًا مشكلات متعلقة بتأمين المكونات الهامة، فبالأمس أعلنت شركة ARM، الشركة الأساس في تصنيع معالجات كيرين التابعة لهواوي، تعليق أعمالها مع الشركة الصينية لذا عندما تتحدث هواوي عن رقائقها الخاصة، فإنها مبنية على بنية ARM. يحتاج المعالج الموجود في الهاتف إلى العمل من كثب مع نظام التشغيل في الجهاز، لذا إذا كان نظام التشغيل يعتمد على العمل مع Arm وتم حظر هواوي من استخدام تصميمات الشركة، فإن ذلك قد يجعل البرنامج غير صالح للاستخدام.

المصدر: cnbc

التعليقات

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا نتحمل مسؤولية الأراء الورادة بهذه التعليقات

لا يوجد تعليقات في الوقت الحالي!

أضف تعليقك

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا نتحمل مسؤولية الأراء الورادة بهذه التعليقات