برازيلي يخاطر بحياته في سبيل مظهر "هالك"

03:06 2019-05-30

هواكم: يخاطر البرازيلي فالدير سيجاتو بحياته، بسبب هوسه بتكبير عضلات جسمه، ليصبح مثل أرنولد شوارزنيجر أو هالك.

فبالإضافة إلى حقن عضلاته بالزيت، يخاطر سيجاتو ويغرق جسده بكوكتيل خطير من الزيت والكحول ومسكنات الألم تسمى "سينثول" لتعزيز عضلاته.

ذكرت صحيفة "ذا صن" البريطانية أنه تجاهل الأطباء الذين حذروه من أن الحقن قد يؤدي إلى الإصابة بجلطة قاتلة.

​وتظهر الصور كيف تمكن "رجل العضلات فالدير" من نفخ ذراعيه وصدره بمقدار 23 بوصة. وأصبح حجمها الآن ضعف ما كانت عليه عندما بدأ استخدام المادة التي تهدد الحياة للمرة الأولى عام 2013.

ويستخدم بعض لاعبو كمال الأجسام مادة "سينثول" لتعزيز مظهر عضلاتهم قبل المنافسات، ولكن يتم تحذيرهم من أنهم يواجهون عمليات بتر إذا استمروا في الحقن.

وأشارت الصحيفة أن فالدير، وهو من ساو باولو، تعرف على المادة من زميل في الصالة الرياضية، ويقول إنه يساعده في تحقيق المظهر الخارق الذي يتوق إليه.

وتابعت "لقد حقنه في صدره والكتفين على الرغم من أنه قد يقتله عن طريق التسبب في تلف الأعصاب والتهابات والقرحة والسكتات الدماغية".

وأوضحت الصحيفة أن الزيت لا يجعل العضلات أقوى، بل يجعلها تبدو أكبر بطريقة مثيرة للسخرية.

التعليقات

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا نتحمل مسؤولية الأراء الورادة بهذه التعليقات

لا يوجد تعليقات في الوقت الحالي!

أضف تعليقك

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا نتحمل مسؤولية الأراء الورادة بهذه التعليقات