رصد شبح جديد في أكثر منزل مسكون ببريطانيا

18:52 2019-05-30

هواكم - بريطانيا: كشف مجموعة من صيادي الأشباح، أنهم رصدوا شبحًا جديدًا في أحد أكثر المنازل المسكونة في بريطانيا.

كان "جيسون ويتنيل" (49 عامًا) وفريقه في زيارة منزل "30 East Drive" في مدينة "بونتفراكت"، والذي يعرف أيضًا باسم "بيت الراهب الأسود"، حيث يرتبط بأكثر الأشباح عنفًا في أوروبا.

ووفقًا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، كشف "جيسون" أنه أثناء التقاط الفريق لصور روتينية من خارج المنزل، رصدوا صورة لشبح طفلة تحدق مباشرة في الكاميرا.

وتُظهر الصورة المخيفة شبح طفلة تقف بجانب الباب الأمامي المفتوح تحدق في الكاميرا، كما أنه في صورة أخرى مريبة اُلتقطت بكاميرا للرؤية الليلية في مساء نفس اليوم، رصد الفريق شكل مظلم لجسم شخص داخل إحدى غرف المنزل.

وقال "جيسون" إن الصور تعد دليلًا قاطعًا على أن هناك شبحًا جديدًا يسكن المنزل، والذي يُذكر أنه تصدر العناوين الرئيسية لأول مرة في ستينيات القرن الماضي، وعُرف بأنه أحد أكثر المنازل المسكونة في بريطانية.

وعن عملية تحققه من المنزل، قال "جيسون": "بعد مواصلة فحصنا للمنزل لمدة 5 ساعات أو أكثر، استرخينا، وكان اثنين من فريقي نائمين، بينما لم نستطع أنا وصديقي بول أن ننام، فخرجنا من المنزل والتقطنا بعض الصور، ورأينا شبح ذلك الطفل بوضوح".

وأضاف: "استمرينا في النظر إلى الطيف أكثر من مرة، حتى أننا ذهبنا لتفتش المكان لنتأكد من عدم وجود خطأ، ولكننا كنا نعود لنجد نفس الشبح موجودًا".

ومع ذلك، لا يعتقد "جيسون" أن الشبح الذي رصدوه هو ذلك الشبح "الراهب الأسود"، ولكنه روح شريرة جديدة، كما قال إنه سعيد باكتشافه، وأن إثبات وجود الخوارق يعد شغفًا بالنسبة له وأنه سيستمر في بحثه.

التعليقات

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا نتحمل مسؤولية الأراء الورادة بهذه التعليقات

لا يوجد تعليقات في الوقت الحالي!

أضف تعليقك

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا نتحمل مسؤولية الأراء الورادة بهذه التعليقات